جامعة الملك سعود

(تأجيل)
إشارةً إلى التدابير الوقائية والإحتياطية التي أوصت بها الجهات الصحية المختصة
بالمملكة العربية السعودية كجزء من جهودها الحثيثة للسيطرة على فيروس كورونا
(COVID- 19) الجديد

فقد تقرر تأجيل المؤتمر الدولي الثاني لعلوم الرياضة والنشاط البدني المقرر عقده
في 14 -15 أبريل 2020 ، وسوف نوافيكم بأي تحديثات حيال الموعد الجديد للمؤتمر
.ودمتم برعاية الله وحفظه
اللجنة العليا للمؤتمر


كلمة رئيس المؤتمر

     بسم الله الرحمن الرحيم – الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على سيد المرسلين، سيدنا ونبينا محمد بن عبدالله وعلى آله وصحبه أجمعين.
     يشرفنا ويسرنا أن ندعوكم للمشاركة في مؤتمرنا الدولي الثاني لعلوم الرياضة والنشاط البدني، الذي تنظمه كلية علوم الرياضة والنشاط البدني بجامعة الملك سعود، في الفترة: من 21 إلى 22 من شهر شعبان 1441هـ، الموافق 14 إلى 15 أبريل 2020م.
     من المتوقع ان يحضر المؤتمر لهذا العام 600 مشارك ومحاضر من علماء الرياضة والمتخصصين وأصحاب العلاقة، الذين ستمثل لهم هذه المشاركة فرصة فريدة في مناقشة أحدث التطورات في علوم الرياضة والنشاط البدني، بالتركيز على المواضيع ذات الأهمية المشتركة مثل الحوكمة الرياضية، والابتكارات الرياضية الحديثة، وفسيولوجيا الجهد البدني، والتمثيل الغذائي، والإدارة الرياضية والترويحية، والتربية البدنية، والميكانيكا الحيوية، ورياضية المرأة، ورياضة الأشخاص ذوي الإعاقة، وغيرها من المجالات التي سيتم نشر أوراقها العلمية "المقبولة للنشر" بمجلة علوم الرياضة والتربية البدنية.
     جلسات هذا المؤتمر لن تُقدِّم فقط حلولاً للتحديات الرياضية فحسب!، بل ستوفر أيضا استراتيجيات وأفكار يمكن تنفيذها في مؤسستنا الرياضية على المستوى المحلي والدولي. علاوة على ذلكن سيعقد المؤتمر مجموعة من الجلسات والاجتماعات الجانبية بين علماء الرياضة والجهات ذات العلاقة لتبادل الأفكار حول مجموعة متنوعة من الموضوعات الرياضية ذات الاهتمام المشترك. فالعالم يشهد الكثير من الرؤى والتحولات تجاه      النشاط البدني والرياضي والمجتمع النشط وانعكاسات ذلك على رفاهية المجتمعات حول العالم.
نرحب بكم في جامعتنا المرموقة – جامعة الملك سعود – وفي مدينتكم المضيافة والرائعة الرياض، ونحن على يقين أنّ الجميع سيحظى بوقت ممتع ومميز ومفيد.
     وفي الختام لا يسعني إلا أن أشكر جميع زملائي ممن ساهموا واجتهدوا في إخراج هذا الحدث الدولي بما يليق بتاريخ كليتنا وجامعتنا العريقة.

وتقبلوا تحياتي وتقديري

رئيس اللجنة العليا للمؤتمر
 د.سليمان بن عمر الجلعود

موقع الكلية